الشاي المغربي

شاي النعناع المغربي 

الفايسبوك
تويتر
الواتساب
تيليغرام

شاي النعناع المغربي هو أحد الطقوس و العادات العديدة التي تحيط بالشاي. على الرغم من أن تاريخها حديث نسبيا ، فقد تم تصدير هذه الوصفة إلى العديد من البلدان نظرا لصفاتها المنعشة ونكهتها المميزة ، والتي تروق لعشاقه.

في المغرب ، يتوفر في كل مكان ودائما. قد يشير هذا إلى أن هذا المشروب يعود إلى فجر التاريخ. ومع ذلك ، هذا ليس هو الحال. اليوم ، لا يمكن لأحد أن يخطو خطوة دون أن يقابل رجالا جالسين على شرفة أحد المقاهي يحتسون الشاي الذهبي اللذيذ و العطر بشكل لا يصدق ، ولا يمكن لأحد أن يحاول شراء منتج من الحرف اليدوية الإقليمية دون التخلي عن حفل الشاي. من المستحيل لم شمل الأسرة والمبيت الصحراوي بدون هذا المشروب ، الذي يستهلكه الجميع في المنطقة. بالإضافة إلى ذلك ، فهو رمز فن الضيافة ، وهو واقع بارز في المغرب.

كيف ، في هذه الحالة ، ألا نصدق أن هذه العادة موجودة منذ قرون وأن شربه أصبح الآن في جينات الجميع!

شاي النعناع المغربي

على عكس الاعتقاد السائد ، فإن أصول هذا المشروب المغربي حديثة نسبيا. بدأت خلال حرب القرم في القرن التاسع عشر. اكتشفه تاجر عربي في الصين في القرن التاسع ، شاي الأعشاب والنعناع الطازج والأفسنتين تستهلك في المغرب. بعد حرمانهم من الموانئ السلافية ، لم يعرف الإنجليز ، الذين سيطروا بعد ذلك على تجارتهه في أوروبا ، ماذا يفعلون بمخزونهم من الشاي الأخضر ، لذلك قرروا أن المغرب العربي سوق محتمل وافتتحوا مراكز تجارية في كل من موغادور وطنجة. .

المغاربة ، الذين اعتادوا على شرب منقوع مصنوعة من مغلي أوراق النعناع المعروفة باسم “النانا” ، اكتشفوا الشاي الأخضر البارود ، المعروف أيضًا باسم “اللؤلؤ الصيني”. وبالتالي ، قرروا الجمع بين هذين المكونين الاستثنائيين. إنه منعش للغاية ، ويسمح للبدو الرحل في الصحراء ، وعلى الأخص الطوارق ، بتحمل الظروف القاسية لهذه المنطقة. وبطبيعة الحال ، جعلها السكان نقطة عبور إلزامية ، احتفال بهيج يجمع الناس معا ويؤكد فرحة الترحيب وتقديم المساعدة.

طريقة تحضير الشاي المغربي

إليك طريقة تحضيره:

المكونات:

  • ماء
  • شاي أخضر (مغربي إن أمكن)
  • نعناع طازج
  • سكر حسب الرغبة

الخطوات:

  1. ضع مقدار 500 مل من الماء في إبريق واتركه على نار متوسطة حتى يغلي.
  2. قم بإزالة الإبريق من النار وأضف مقدار ملعقة صغيرة من الشاي الأخضر (إذا كان مغربي، فسيكون أفضل).
  3. اتركه اي لمدة 2-3 دقائق حتى ينقع بالماء الساخن.
  4. بعد ذلك، أضف النعناع الطازج (من الممكن استخدام مقدار 3-4 أوراق) إلى الإبريق.
  5. يمكن إضافة ملعقة صغيرة من السكر أو حسب الرغبة، وقم بتحريك الإبريق ليذوب السكر.
  6. أعد الإبريق إلى النار واتركه يغلي لمدة 1-2 دقيقة.
  7. قم بتقديمه في كؤوس زجاجية واستمتع بمشروبك المغربي الشهير.

ملحوظة: يمكن تكرار الخطوات 2-6 عدة مرات لتعزيز النكهة واللون الداكن للمشروب. كلما تكررت العملية، كلما كان أقوى.

هل للشاي المغربي أضرار صحية؟

لا يوجد شاي مغربي محدد بشكل دقيق بل يمكن تعريفه على أنه شاي أخضر معزز بالنعناع والسكر. وبشكل عام ، لا توجد أضرار صحية كبيرة مرتبطة باستهلاكه بشكل معتدل.

الشاي الأخضر غني بالمضادات الأكسدة ويساعد في الحد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وبعض أنواع السرطان. ومع ذلك ، قد يحتوي على كميات عالية من السكر ، والتي يمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن وزيادة خطر الإصابة بأمراض السكري وأمراض القلب.

إذا كنت ترغب في استهلاكه بشكل منتظم ، يجب عليك تقليل كمية السكر التي تضيفها إليه والاعتدال في استهلاكه بشكل عام كجزء من نظام غذائي صحي ومتوازن. كما ينبغي الانتباه إلى أي تفاعلات محتملة بينه والأدوية التي تتناولها.

هل يمكن للأطفال و المرأة الحامل شرب الشاي المغربي؟

نعم، يمكن للأطفال والمرأة الحامل شربه بشكل عام، ولكن يجب الاهتمام بكمياته  التي يتم تناولها، حيث يحتوي على مادة الكافيين التي قد تؤثر على النوم وتسبب القلق والارتجاع المعدي المريئي لبعض الأشخاص، وخاصة للأطفال والنساء الحوامل.

بشكل عام، ينصح بتقليل كمية الكافيين المتناولة يوميا لدى الأطفال والنساء الحوامل والمرضعات. وتعتبر كمية الكافيين الآمنة في اليوم تتراوح بين 200-300 ملغ للبالغين و50-100 ملغ للأطفال، ويجب الانتباه إلى أن هذا المشروب قد يحتوي على كمية معينة من الكافيين، والتي يجب تضمينها في الحسابات.

علاوة على ذلك، يجب التأكد من جودة الشاي المستخدم في تحضير الشاي المغربي وعدم استخدام أوراقه الملوثة بالمبيدات الحشرية أو الأوساخ. كما يجب تجنب إضافة كميات كبيرة من السكر أو المواد الحافظة إليه، والتأكد من استخدام المكونات الطبيعية والصحية في تحضيره.

مقالات قد تهمك

أترك تعليق

Your البريد الإلكتروني will not be published.

0